آخر الأخبار

الكاظمي يدعو القوى السياسية لتحمل مسؤوليتها بحل الأزمة الراهنة

الكاظمي يدعو القوى السياسية لتحمل مسؤوليتها بحل الأزمة الراهنة

دعا رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، اليوم السبت، القوى السياسية إلى تحمل مسؤوليتها الوطنية في حل الأزمة السياسية.

العالم-العراق

وذكر المكتب الإعلامي للكاظمي في بيان، أن "رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، اجتمع اليوم خلال زيارته التفقدية إلى محافظة نينوى، بعدد من أعضاء مجلس النوّاب من ممثلي المحافظة، إضافة إلى عدد من المسؤولين فيها".
وأضاف البيان، أن "الاجتماع شهد استعراض واقع المحافظة واحتياجاتها في القطاعات كافة، والبحث في سبل العمل الجاد من أجل تعزيز بيئة الإستثمار والإعمار في المحافظة، وبما يحقق مطالب أبنائها".
وأكد الكاظمي خلال الاجتماع على "أهمية التعاون والتكامل بين عمل السلطتين التشريعية والتنفيذية، وضرورة التنسيق العالي من أجل الارتقاء بالأداء وتلبية تطلعات المواطنين".
وقال الكاظمي، إن "هناك فرصا كبيرة للمحافظة، ويجب أن نعمل عليها جميعاً بالتعاون والمساعدة"، مشيراً إلى أن "التعاون بين السلطتين التنفيذية والتشريعية مهم جداً، وعليكم العمل كفريق واحد، لخدمة محافظتكم وبلدكم".

وتابع: "تعاونوا في خلق بيئة مساعدة لإطلاق المشاريع وتنفيذها بأسرع وقت ولا تتهاونوا أبداً بجودة العمل".
وأكمل: "أهلنا وأبناؤنا يستحقون الكثير، وقد عانوا الصعوبات، وحان الوقت لتكثيف الجهود لخدمتهم، ورفع جميع المعرقلات".
وأشار إلى أن |الكثير من الموانع والمشكلات يمكن حلّها بالتعاون والتنسيق من أجل تسهيل الإجراءات وتسريع آليات العمل".
وأوضح، أن "البلد يشهد وضعاً سياسياً محدداً، ولكن ذلك يجب الّا يمنعنا من العمل في خدمة شعبنا بكل قوة ودون أي تردد".
وأردف: "ومع أنني أدعو القوى السياسية إلى تحمل مسؤوليتها الوطنية في حل الأزمة السياسية، أعلن أن هذه الحكومة ماضية بواجبها بقوة، ولن تتأخر في تقديم الخدمة لشعبنا بكل ما لديها من إمكانيات".
ولفت قائلاً: "سنفتتح عدة مشاريع، وسنضع حجر الأساس لمشاريع أخرى في المحافظة ضمن خطة إعمار الموصل، التي وضعناها قبل عام تقريباً".
وأشار إلى أن "هناك مشاريع أخرى في مختلف المحافظات يتم العمل عليها بقوة، وسيجري افتتاحها قريباً".
واختتم حديثه قائلاً: "أهنئكم ثانية بمناسبة العيد الأضحى المبارك، وأتمنى لكم التوفيق والنجاح في خدمة الوطن والمواطن، والتعاون معاً في دعم المشاريع ودفعها نحو الإكتمال بقوةٍ وتدبير".

مصدر

Reporter

احمد رضایی هستم ، یک علاقه مند به دنیای اقتصاد علی الخصوص دنیای بورس ! علاقه بسیار زیادی به سریال فوق العاده خانه کاغذی (ضرابخانه اسپانیا) و شخصیت پروفسور دارم !

نوشته های مشابه

دکمه بازگشت به بالا
بستن